ملخص كتاب قوة الان | كتاب قوة الان للمؤلف ايكهارت تول

عن ماذا يتكلم كتاب قوة الان؟ كتاب قوة الان هو كتاب روحي من تأليف ايكهارت تول يتكلم الكتاب عن قوة اللحظة وهي قدرة الإنسان على عيش اللحظة وعيش الوقت وقدرته على تغيير حياته من خلال عدم انشغال تفكيره في الغد أو في الماضي يتحدث كتاب قوة الان على قصة حياة ايكهارت تول وعن تجربته في عيش اللحظة وعدم التفكير في الماضي أو المستقبل.

شرح كتاب قوة الان 

كيف تعيش حياة سعيدة؟ هذا ما سوف يخطر على بالك عند التفكير بالسعادة وهل يوجد حياة سعيدة بالأساس ملخص كتاب قوة الان سوف يقدم لك منظورات فكرية سوف توسع من تفكيرك وسوف تجعلك تعيش حياة سعيدة.

يقول ايكهارت تول في مقدمة كتابه بأنه قد مر في فترة عصيبة جداً وكانت تلك الفترة متزامنة مع إصابته بأشد انواع الاكتئاب النفسي وكان انسان بائس فاشل لا توجد لديه حياة، وفي يوماً من الأيام وصلت الأمور إلى ذروتها وقرر ايكهارت تول إنهاء حياته بنفسه، وقبل إنهاء حياته بوقت قصير بدأ بلوم الظروف التي جعلته يصل إلى هذه الحالة وبدأ بتذكر المواقف السيرة التي مرت ضمن نطاق حياته واثناء عتابه إلى نفسه قال جملة غيرت مسار حياة ايكهارت تول وهي "أنا لم اعد قادر على تحمل العيش مع نفسي".

يقول ايكهارت تول بأن هذه الجملة كانت كفيلة بتغيير قرار إنهاء حياتي ويقول أيضاً أنه بعد نطق هذه الجملة بدأ بالتفكير فيها حتى وجد نفسه نائم، عند استيقاظ ايكهارت تول وعند اخدهِ لرشفة قهوة من فنجانه كانت حياتهُ قد تغيرت رأساً على عقب ويقول بأنه بدأ بالتفكير والتأمل في طعمة القهوة وبدأ في التفكير في مكوناتها وفي لونها وفي قوامها يقول ايكهارت أنه بدء بتأمل كل شيء من حوله.

وسرعان ما بدء ايكهارت تول بممارسة عاداته اليومية مثل المشي استوقفه جمال ومناظر مدينته الخلابة حيث أنه قال عند نزولي إلى الشارع والركض في أرجاء المدينة كنت أتامل الحدائق والمباني والسماء وكأنني أراها ولأول مرة في حياته، صعق ايكهارت تول من التغيير الذي حدث وبدأ يتسائل ما الذي حدث في تلك الليلة وجعلني اغير من منظورات الفكرية وطريقة نظري إلى الحياة.

ملخص كتاب قوة الان 

لك يا عزيزي القارئ أن تتخيل التغير الذي حدث مع ايكهارت تول حيث أنه تحول من شخص على وشك إنهاء حياته إلى شخص يحب الحياة متأمل ومهتم بأدق التفاصيل، الذي حدث مع ايكهارت تول أنه كان يعيش مشاعر الحزن والقلق لانه لم يقدر نعمة عيش اللحظة ولم يستطيع أن يمارس حياته بشكل طبيعي لأنه كان عالق في الماضي.

الماضي الذي سبب الاحزان والمشاكل لايكهارت تول حتى أنه باللحظة التي قرر ايكهارت تول إنهاء حياته كان يعاتب الماضي والمواقف السيئة التي مر بها، يقول ايكهارت تول أن سبب حزن الإنسان هي المشاعر والأفكار العالقة أما بالماضي أو بالمستقبل تلك الأفكار التي تجعلنا نفكر في المستقبل هي سبب كبير في الحزن لأنها تجعل القلق مسيطر علينا.

الحزن والمشاعر السلبية التي كان يعاني منها ايكهارت تول سببه واضح وهو عدم قدرته على عيش الان عدم قدرته على الإحساس بطعم الحياة كان ايكهارت مشغول الذهن في التفكير في الماضي السلبي والمستقبل المقلق.

كيف تعيش حياة سعيدة 

لكي تغير مجرى احداث حياتك التعيسة يجب عليك أن تتوقف عن التفكير للحظة وتفكر في واقعك وحياتك الحالية، قد تكون لحظات الفرح اليوم أكثر من لحظات الفرح في الغد لذلك توقف عن التفكير في المستقبل أو التفكير في الماضي لأن التفكير في الماضي سوف يجعلك غارق في شرنقة من الاحزان والتفكير في المستقبل سوف يجعلك حائر وقلق مما سوف يحدث لك.

قد تكون هذه اجمل ايام حياتك لذلك عشها دون خوفاً أو تردد عش حياتك دون التفكير في المستقبل وتوقف عن طرح أسئلة مثل هل سوف يكون المستقبل جميل وما الذي سوف يحدث لي هل سوف اكون بحالة سيئة، هذا النوع من الأسئلة هو النوع الذي يجعل صاحبه غير سعيد في حياته لذلك أن كنت تبحث عن السعادة افعل ما يملي عليك كتاب قوة الان وعش اللحظة.

لا تعيش في الماضي

هل تعلم بقصة الرجل الدجاجة؟ ذلك الرجل فقد عائلته في حريق ولم يتمكن من إنقاذهم لذلك أصحاب مشرد يتجول مع عربة تحتوي على بعض الدمى وإذا اقتربت منه تسمعه يقلد الدجاجة وذلك لأن والده نعته بذلك الاسم عندما لم يتمكن من إنقاذ عائلته. رجل الدجاجة هو مثال على الشخص الذي لم يستطع أن يتخطى الحزن وجلس عالقاً في دوامة الماضي.

لا تفكر في الماضي لأن تفكيرك به لن يحدث أي فارق أو حتى اي تغيير موت شخص عزيز عليك قد يجعلك تحزن لفترة معينة ولكن لا تجعل هذا الحدث يأثر على مجرى حياتك لأن بكائك عليه لن يحدث أي فارق.

اصنع الماضي والمستقبل

يسرد كتاب منظور فكري لم يكن ليخطر على بالك في يوم من الايام وهو انك قادر على التحكم في المستقبل وقادر على التحكم بالماضي، كيف تقدر تتحكم بالمستقبل؟! يمكنك التحكم بالمستقبل من خلال أن تعيش الحاضر على أكمل وجه مما يعني بأنك تستطيع تغير مستقبلك من خلال أن تعيش حاضر منعم بالتعلم والسعادة والتأمل، وكذلك الأمر مع الماضي حيث انك عندما تعيش لحظات جميلة في الحاضر بعد مرور الوقت عليها سوف تصبح ماضي وعندما تتذكرها سوف تعلم بأنك صنعت ماضيك بيديك.

افصل عقلك عن التفكير

يقول ايكهارت أن العقل لا يستطيع أن يتوقف عن التفكير بمدركات الواقع والماضي والمستقبل لذلك يجب أن نقوم نحن بفصله وإيقافه عن التفكير لكي نستمتع في لذة الحياة وندرك النعم العظيمة التي نعيشها وندرك الكم الهائل من السعادة التي نعيشها، وأفضل طريقة لفصل العقل وعيش الواقع ونيسان الماضي وعدم التفكير بالمستقبل هي التأمل افصل عقلك من خلال التأمل ولكن سؤال هل يوجد طريقة تعلمنا كيفية التأمل؟.

كيفية التأمل

كيفية ممارسة التأمل للمبتدئين كانت فقرة التأمل هي جزء كبير من كتاب ايكهارات تول وكان كتاب قوة الان كتاب روحي يحاول أن يعلمك كيفية عيش حياة سعيدة وقدم هذا الكتاب بعض من الطرق التي تساعد على التأمل يمكنك الإطلاع عليها، ولكن سوف اختار افضل طريقة للتأمل وهي ممارسة النشاطات الدينية كالصلاة الصلاة هي أحد طرق التأمل والتي تساعد على الاسترخاء والطمأنينة.

 وكذلك يمكنك التأمل بالطريقة التقليدية الفعالة وهي من خلال الجلوس بطريقة سليمة مع مراعاة الاسترخاء ووجب عدم وجود أي ضوضاء من حولك أو أي ملهيات كالهاتف يجب أن تكون الأجواء صحية ويمكنك اخد انفاس عميقة متتابعة ووالتفيكر بإيجابية.
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-